تذليل جميع العقبات لتنفيذ الاتفاقات الموقعة بين سوريا وإيران

0
3

أكد رئيس مجلس الوزراء السوري، المهندس عماد خميس، أهمية تطوير العلاقات القوية بين سورية وإيران في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والتنموية ودعم المشاريع التي تعود بالفائدة على الشعبين الصديقين.

وأعرب المهندس خميس خلال لقائه الدكتور علي أكبر ولايتي، مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية والوفد المرافق له، عن تقدير الحكومة السورية لمواقف إيران الداعمة لصمود الشعب السوري في ظل الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة عليه.

وأكد المهندس خميس، سعي الحكومة لتذليل العقبات أمام تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين البلدين في مختلف المجالات الخدمية والاقتصادية وخصوصاً في ظل مرحلة التعافي الاقتصادي التي تشهدها سورية والتي كان لانتصارات الجيش السوري في حربه على الإرهاب الدور الأكبر في تحقيقها، منوهاً بدور إيران التي وقفت إلى جانب الشعب السوري وتصديها للإرهاب التكفيري.

بدوره ثمن ولايتي الانتصارات الكبيرة التي يحققها الجيش السوري على كامل الجغرافيا السورية، والتي تُعبّر عن تمسك هذا الجيش العقائدي بوحدة وسيادة أراضيه، متمنياً للدولة السورية المزيد من التعافي لتعود وتتبوأ مكانتها المتميزة، مبيناً أنَّ التنسيق مستمر بين الدولتين الصديقتين لتحسين العلاقات الاقتصادية والارتقاء بها إلى أعلى المستويات.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here