عقب قذائف الهاون.. خفض التوتر العسكري حول دمشق بضمانة روسية

0
1

أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، مساء الثلاثاء 7 تشرين الثاني، التوصل إلى اتفاق بين الجيش السوري و “المعارضة المسلحة” حول خفض التوتر في محيط العاصمة السورية دمشق.

وقالت  وزارة الدفاع الروسية في بيان نشر على موقعها الإلكتروني: خلال المحادثات، تم التوصل إلى اتفاق لتعزيز تخفيف حدة التوترات بين الجيش السوري و “المعارضة المسلحة”، والمركز الروسي للمصالحة اتخذ على عاتقه الكفالة لتأمين هذا الغرض بين الأطراف المتحاربة.

وأشار البيان إلى أن قيادة مركز المصالحة توسطت في المحادثات التي أجراها ممثلو الحكومة السورية وأجهزتها الأمنية مع قادة المجموعات المسلحة العاملة في ضواحي دمشق.

وعانت دمشق في الأيام القليلة الماضية من القذائف الصاروخية التي أطلقها الإرهابيون على الأحياء الآمنة في قلب المدينة القديمة، ليرتقي عدد من الشهداء ويصاب آخرون بمجموعة من القذائف آخرها ظهر الأمس في دمشق القديمة ومنطقة الحمراء.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here